اردوغان يهدد باغلاق إنجيرلك

اردوغان يهدد باغلاق إنجيرلك
كتب: آخر تحديث:

هدد الرئيس التركي رجب الطيب اردوغان بإغلاق قاعدة إنجيرلك التي يستخدمها الجيش الامريكي كنقطة انطلاق لقصف المواقع العسكرية للمسلحين في سوريا.

ويأتي هذا التهديد في الوقت الذي توترت فيه العلاقات الامريكية التركية بسبب موقف واشنطن من حزب العمل الكردستاني وتأييده، فيما يواصل الحزب المسلح هجومه ضد تركيا عن طريق التفجيرات والمشاركة بعمليات ارهابية استهدفت مواقع عسكرية تركية وجنود وقوات امن أودت بعشرات القتلى منذ عدة أشهر كان أعنفها الاسبوع الماضي في مدينة انقرة.

وتشير هذه الانتقادات وتبادل التصاريح الى عمق العلاقات المتوترة والانقسامات بين أعضاء الحلف الاطلسي حول سوريا، فيما حذر اردوغان خلال اتصال هاتفي مع اوباما من دعم حزب العمل الكردستاني والذي يعدّ الجناح السياسي لوحدات حماية الشعب الكردي في سوريا.

وتتهم تركيا حزب العمل الكردستاني بشن هجوم على انقرة قبل أيام أدى لمقتل 28 جندياً وعسكرياً واصابة العشرات بجروح مختلفة، رغم أنّ الحزب لا زال ينكر معرفته أو تورطه في التفجير، ومصراً على أنّ تركيا تستغل ما يحدث في الشأن الداخلي من أجل تصعيد القتال في سوريا.

وكانت طائرات تركية حربية قصفت مناطق ومعسكرات تابعة لحزب العمل في شمال العراق، وذلك ضمن اطار حق الردّ عن أي عدوان يمس أراضيها.

وتنذر التفجيرات الاخيرة والواقع المؤسف الذي تعيشه تركيا منذ أشهر الى خطر انجراف انقرة وراء حرب ليست مستعدةً لها ومن شأنها التأثير على الحكم والوضع المعيشي والسياسي للدولة التي وصلت خلال السنوات الماضية الى تقدم حضاري على الصعيد العسكري والسياديّ.

ومنذ اندلاع الثورة السورية، وقفت تركيا بجانب الشعب وأيدت حقه بتقرير مصيره وأعلنت عن استعدادها فتح أراضيها لضم اللاجئين السوريين ومساندتهم مادياً ومعنوياً، وهو ما جعل النظام السوري يتحالف مع الاكراد ضد تركيا في حرب سياسية باردة.

ويحاول حزب العمل من خلال التحالف مع الاحزاب الليبرالية التركية لاسقاط والقضاء على حزب العدالة والتنمية الذي يسيطر على الحكم من الرئاسة ومجلس الوزراء والاغلبية الحكومية التي اكتسحت الانتخابات قبل أشهر وسط توقعات بتعديلات دستورية لتوسيع صلاحيات الرئيس.

المصدر : متابعات