قصة مؤثرة لشاب أهمل أمه وطردها من منزله

قصة مؤثرة لشاب أهمل أمه وطردها من منزله
كتب: آخر تحديث:

روى الشيخ خالد الراشد قصة سيدة عجوز عانت من معاملة قاسية جداً من زوجة ابنها التي قست عليها كثيراً، وعاملتها معاملة سيئة رغم أنّها كانت تحبها وتدللها وتسهر على راحتها.

وكانت العجوز قد تزوجت وهي بعمر صغيرة وبعد أشهر من ولادة ابنها توفي زوجها، وكانت شديدة التعلق بابنها ولما كبر زوّجتهلفتاة طيبة حسنة الاخلاق ومتدينة ولكنّ زوجها طلقها بعد سنوات بحجة أنّها غير متعلمة ليتزوج بأخرى تعمل موظفة فربّت طفليه في بيتها وكانت تطبخ وتنظف وتعتني به وبزوجته حزناً عليها بسبب عملها.

وبعد فترة تغيّرت الزوجة، فأصبحت لا تحب ما تطبخه الأم وكثيرة التذمر وتتهمها بالتدخل في حياتها، حتى أنْ ابنها قام بطردها من المنزل ووضعها في غرفة الخادمة، ولكنها صبرت وكتمت غيظها من أجلها وأجل أحفادها، وفي إحدى الايام عادت لمنزلها لترى مقتنياتها الشخصية خارج الملحق الذي وضعوها به وطردوها من المنزل.

وقررت العجوز الذهاب الى ابنتها التي تبرأت منها هي الأخرى من أجل زوجها، حتى حزن عليها الجيران ووفروا لها مكاناً تعيش فيه، ورغم مرضها الشديد في المشفى الا أنّ ابنها لم يزورها، وتوضح القصة القسوة التي وصلت الى حال الامة اتجاه الوالديّن الذين يضحون بكل ما يملكون لأجل أبنائهم.

المصدر : متابعات