قصة الشاب سالم الأعمى والأعرج الشيخ خالد راشد

قصة الشاب سالم الأعمى والأعرج الشيخ خالد راشد
كتب: آخر تحديث:

روى الشيخ خالد الراشد قصة شاب يقلّد الأصوات والأشخاص ويتعمد السخرية منهم جميعهم حتى أصدقائه بطريقة لاذعة وسلبية بعيدة عن الدين الاسلامي والعادات والتقاليد والاخلاق الحميدة.

وفي إحدى الليالي سهر الشاب مع أصدقائه وكان يستهزىء بالناس من بينهم شخص مريض أعمى قام بتقليده والضحك عليه حتى أنه تعمد وضع قدمه أمامه حتى يتعثر وسط ضحكات تصدح في المكان، وبعد عودته الى المنزل كانت زوجته الحامل على وشك الولادة وبعد يومٍ كامل من التعب والألم وضعت طفلاً لديه تشوه في عينه.

وتابع أنّ زوجته صبرت وصابرت ورضيت بقضاء الله تعالى وقدره، على عكسه تماماً، حيث تجنب الطفل وكان يهمله ويعتبره غير موجود في حياته حتى كبر وأصبح لديه أشقاء، ومرت السنوات طويلة حتى جاء اليوم الذي استيقظ فيه باكراً فكان طفله المريض يبكي بحرقة فحزن عليه وقرر الحديث معه.

وكان الطفل يبكي بسبب تأخره على الصلاة، فحزن عليه وقرر أنْ يأخذه الى المسجد رغم أنه لا يصلي، فتأثر بصوت القرآن وبطفله الذي يحفظ الآيات والسور القرآنية فقرر التوبة والابتعاد عن رفقاء السوء، بعد فترة قصيرة مرض طفله وتوفي بعد صراع مع المرض.

المصدر : متابعات