قصة شاب يقيم الليل كل ليلة خالد الراشد

قصة شاب يقيم الليل كل ليلة خالد الراشد
كتب: آخر تحديث:

ذكر الشيخ خالد الراشد قصة حقيقية تتحدث عن الشاب سعيد ابن الحظ الذي يقيم الليل ويصوم النهار ويقضي وقته بالجهاد والمشاركة بالحروب مع الروم وذكر القرآن والاستغفار.

وكان سعيد يرفض نصائح زملائه في الحرب بأنْ ينجزوا العمل عنه بسبب قيامه الليل وانشغاله بالطاعات ليل نهار، وفي إحدى الليالي وأثناء مناوبة أحد زملائه في الحرب طلب منه أنْ يرتاح قليلاً خلال سهرهم في الجهاد ولكنه رفض مؤكداً أنه وهب حياته للدين الاسلامي والنبي محمد صلى الله عليه وسلم.

ويتابع الزميل بأنّ سعد نام قليلاً فسمع صوتاً، فإذا به يتحدث وهو نائم ويضحك، واستيقظ من نومه وهو يبكي ويكبر ويهلل، فسأله زميله (مابك ومالذي يحدث معك)، وحاول اقناعه أكثر من مرة عما رآه في منامه والذي جعله يخاف وينتفض بهذه الطريقة الانفعالية ومع اصرار زميله وافق على أنْ يروي له الحلم الذي راوده.

وأكد سعيد أنه رآي في المنام رجلان لم يراهما من قبل، قالا له (أبشر يا سعيد فقد غفر ذنبك وشكر سعيك وقبل عملك واستجيب دعائك وعجلت البشرة في حياتك، فتعال منا لترى ما اعد الله لك من النعيم) فرآى حور وشجور وقصور وأنهار، وسرير فيه حور عين فسألها عن مكانه فقالت له أنت في الجنة الخالدة، وأكد الشيخ خالد أنّ العبرة من القصة هي قيام الليل والانشغال بالطاعات والجهاد.

المصدر : متابعات