قصة بكاء النبي محمد على أمته

قصة بكاء النبي محمد على أمته
كتب: آخر تحديث:

روى الشيخ نبيل العوضي قصة بكاء النبكي محمد صلى الله عليه وسلم بحرقة على أمته كما ذكرها الصحابة رضي الله عنهم، وأم المؤمنين عائشة التي شهدت على القصة.

وذكرت زوجة النبي محمد صلى الله عليه وسلم عائشة رضي الله عنها، أنّها في إحدى الليالي سمعت صوت بكاء الرسول وهو يقرأ القرآن الكريم حتى تبللت لحيته وسقطت دموعه على الارض فسجد وقال (اللهم أمتي أمتي)، حيث كان يبكي بحرقة على أمته خلال مناجاته لله سبحانه وتعالى أنْ يرحمنا ويخفف كربنا ويهدينا الى الطريق الصحيح.

وذكر الصحابي مسعود رضي الله عنه أنّهم سمعوا في إحدى الأيام الرسول الكريم يبكي بشدة خلال الليل، وفي اليوم التالي فاتحه الصحابة في الموضوع وسألوه عن السبب الذي جعله يبكي بحرقة وضيق بسبب أنه أسفوا عليه بشدة، فقال لهم كنت أقرأ آية وأبكي تتحدث عن أمتي (لا تعذبهم فإنهم عبادك، وإن تغفر لهم فأنت العزيز الحكيم)
وتأثر الشيخ نبيل العوضي في الآية وبكى هو الآخر، حيث تظهر مدى رحمة الله سبحانه وتعالى بعباده ومدى المحبة الكبيرة التي يكنّها النبي محمد صلى الله عليه وسلم لأمته التي جاء ليهيدها الى الصراط المستقيم ويخرجها من الظلمات الى النور ويدافع عنها، حتى تصبح أمة الاسلام الأمة الأفضل أخلاقياً ودينياً ومعنوياً.

المصدر : متابعات