زهرة المدائن امجد الخولاني النجم الصغير

زهرة المدائن امجد الخولاني النجم الصغير
كتب: آخر تحديث:

للقدس والاراضي الفلسطينية، غنى الطفل اليمني أمجد الخولاني اغنية الفنانة اللبنانية فيروز زهرة المدائن، وهو يدعو الى تحريرها في أقرب فرصة من الاحتلال الاسرائيلي.

ويعتبر صوت أمجد الخولاني من الاصوات الدافئة في البرنامج، ومن المشتركين الذين يملكون احساساً كبيراً في الغناء على المسرح، حيث أنه مرهف الاحساس ويغني بشكل يجذب الجمهور ويلفت نظرهم، حتى أنّ اللجنة سبق وذكرت أنها تقف عاجزة أمام خامة صوته الحنونة.

وبعدما أنهى أمجد الخولاني اغنية زهرة المدائن، أكدّ مقدم النجم الصّغير أنّ القدس لا تقتصر فقط على المواطنين الفلسطنيين، بل هي قضية جميع العرب في الوطن العربي، مضيفاً أنه يشكر أمجد على الاختيار الرائع الذي قام به من على مسرح البرنامج.

وذكر عمر الصعيدي (الله الله يا امجد أبدعت، وأدمعت الاعين وأطربت الاذان، أنا أهنيك على هذا الصوت والاداء الراقي، انا أرى أمامي فنان كامل متكامل لا ينقصه أي شيء) مضيفاً أنه يشكر السفارة اليمنية في بيروت التي تشارك في البرايمات بالحضور.

وتابع بأنّه منذ اليوم الاول وهو يردد بأنّ أمجد الخولاني من أكثر المشتركين الذين أثروا فيه بالبرنامج، واليوم وبعد برايمين لا زال يؤثر فيه لدرجةٍ جعلته يبكي عندما سمع صوته.

وذكر محمد بشار أنّ أغنية زهرة المدائن غناها مع زميل له في الاستوديو، ولكن بعدما سمعها بصوت أمجد قرر اعادة تسجيلها بصوته مع الطفل اليمني بسبب احساسه الكبير.

أما بلال الكبيسي، فقد أكد أنه بما أنّ الاغنية لفيروز، فستكون جميلة، وبما أنّ اللحن جميل فبالطبع ستأسر القلوب، ولكن بعد سماعها بصوت طفل صغير بهذا العمر وبتلك الطريقة فإنه لا يستحق الا الاحترام والتقدير والشكر الكبير لاختياره هذه الاغنية الجميلة.

المصدر : متابعات