القمح المصري يكفي السكان حتى منتصف العام

القمح المصري يكفي السكان حتى منتصف العام
كتب: آخر تحديث:

كشفت وزارة الاقتصاد المصرية أنّ احتياطي القمح في الجمهورية يكفي حتى منتصف العام بشهر يونيو المقبل فقط مما يستدعي حاجتهم لزرع المزيد منه.

وكشفت مصادر اعلامية اقتصادية أنّ الحكومة المصرية اشترت حوالي 300 ألف طن قمح من فرنسا ورومانيا والأرجنتين وأوكرانيا، حيث أعلنت الهيئة العامة للسلع التموينية أنّ الشراء جاء عن طريق مناقصة قامت بها مصر مع عدد من الدول الاوروبية.

وقبل فترة وجيزة، كان وزير التموين المصري خالد حنفي أعلن أنّ بلاده ستقوم بتغيير نظام دعم القمح المحلي، حيث سيتم دعم المزارعين والفلاحين بشكل مباشر بدلاً من دعم القطاع الخاص بالقمح وأسعاره وسط توقعات بأنْ يصل حجم المستوردات القمحية الى ما يزيد عن أربعة ملايين طن خلال العام الحالي 2016، وذلك بسبب الزيادة السكانية الكبيرة.

وذكر خالد أنّ الحكومة ستفرض نظام جديد بما يتعلق بالقمح خلال شهر ابريل المقبل، حيث سيجري دعم المزارعين والفلاحين والارض والمواد الزراعية بدلاً من تغيير الاسعار التي أثرت سلباً على القطاع الاقتصادي خلال الفترة المقبلة في الجمهورية المصرية.

وكشف حنفي أنّ الحكومة تسعى لدعم المزارعين وتوسيع أعمالهم ومساندتهم في الزراعة من أجل الاعتماد بشكل رئيسي على الواردات الداخلية والزراعة الذاتية ضمن خطة تطوير الاقتصاد المصري والتقليل من التكاليف الباهظة التي تكلف الحكومة بالاستيراد.

ويعتبر هدف الحكومة المصرية الاساسي من هذه الخطوة، القضاء على مشكلة تهريب القمح المُدعم عن طريق بيع هذه المادة بالمخابز في حين تدعم وزارة الاقتصاد البائعين والخبازين بما يقدر نحو 31 قرشاً (0.03 دولار) من أجل تغطية التكلفة الفعلية.

يذكر أنّه وحسب احصائية اقتصادية جديدة، يبلغ حاجة الفرد المصري 5 أرغفة خبز في اليوم الواحد فقط وهو ما يشكل رقماً كبيراً مقارنةً بعدد السكان وحجم زراعة القمح.

المصدر : متابعات